الخميس، 20 يونيو، 2013

هناك عثرات.....هناك حلم

بين كراكيب الحياة ، وبعثرة الاشياء في الطريق، هناك عثرات وهفوات ، وهناك نور يشع من ذلك المكان . بين تساقط أوراق حياتي، ووفاة أيام وشهور ، بين خريف وصيف وشتاء وربيع ، هناك أمل وطموح وحلم .
مرحبا بالحياة . ما أحلاها حين تجتث دمعة من أعيننا لتقول لنا أنا لست هينة ، فنطاوعها نحن أيضا ،(نديروا ليها الخاطر لا تبكي علينا) ، نذرف دمعة ، دمعات ، ثم ناخذ منديلا ورقيا ، وبلمسة نُزيل كل الحزن الذي أرهقنا يوما ، ونستمر مبتسمين للحياة ، متغزلين بها .
الضربة التي لا تقتل تقوي ، ولأننا شباب ،لازلنا في مرحلة استكشاف الحياة ، فنحن مجبولين على حب المغامرة ، لذلك لا نمل ولانيأيس من طعنات الحياة ، التي تلعب معنا كما لعبت مع غيرنا (ماكتعرفش تلعب واش نديرو ليها).
الحب والوفاء والاستمرارية والتجديد والتغيير ، كل هذه مصطلحات جميلة لكن ربما تكون لها مرادفات في قواميس أخرى  لا ندركها نحن ولم نستوعبها بعد ،  أو لا نريد أن نستوعبها ونفهمها لأننا نريد الحياة السهلة التي تعطينا  الحب والوفاء والتسامح والتجديد والتغيير على طبق من ذهب . وحسب مصادر انسانية لا يمكن الحصول على شيء دون مقابل.
هناك مصطلحات لمصطلحات نعشقها ولا نقبل لها مرادف ، وكما لكل عملة وجهان  فلكل موقف في الحياة وجهان . فلنحاول البحث عن المصطلح الذي نحب في موقف من مواقف الحياة ، لأن الحياة  تحتوي دائما ما نحب.
أحب الحياة ، بكل ألوانها (^_^)
،

4 التعليقات:

  1. وتزاحمنا الحياة في حبك ايضا بكل ألوانك :) حتى الأسود منها ...
    دمت رائعة .. أينما كنت واينما حللت ..

    ردحذف
  2. هي تماما وصفتها أختي إلهام دامت لك السعادة و البهاء :)

    ردحذف
  3. وصف جميل تبارك الله عليك

    ردحذف