السبت، 16 مارس، 2013

كانت تكره اللغة العربية

لن أنكر أنه اعتراني خوف شديد حين اتصلت بي قائلة :

-"ابنتي تكره اللغة العربية "

-حسنا لا عليك سأزورها غذا

في الغذ التحقت بمنزلها ، لأفهم منها أن أستاذة اللغة العربية غير لطيفة معها ، بالاضافة الى المنهج الصعب الذي يحول اللغة العربية الى غول يخيف الاطفال ، ناهيك عن أنها تستفيد من دروس خصوصية في مادة اللغة الفرنسية من أجنبية (كاورية)  وبالتالي ستفضل اللغة الاجنبية على اللغة الام .

كنت  أعرف مسبقا تعامل الاجانب مع الاطفال ، كما أحيي ابداعهم الجميل في تعليم الأطفال . المعركة خبيثة وغريبة وليست لصالحي على الاطلاق ، أولا لأن الفتاة تكره اللغة العربية وتحب اللغة الفرنسية ، وثانيا لأن دروس اللغة العربية تعطى  بطريقة كلاسيكية وتالثا لأن  تلك الاجنية تحمل شهادة في كيفية التعامل مع الأطفال . بدأ شيطاني الداخلي ينصحني بالانسحاب لأن ألوان الفشل في أداء مهمتي  باتت تلوح لي من بعيد .

لن أنسحب ، لا لشيء الا لأني أؤمن بنجاح مشروعنا ، ونحن في بداياته ، يعني أن أي تصرف مني يمكن أن يحبطني  ، لذلك دخلت المعركة بنية الانتصار .
قلت وداعا للطريقة الكلاسيكية ومرحبا باللعب وكل أنواع الحماق 

الحصة الاولى والتانية والتالتة والرابعة ، أصبحت الفتاة الجميلة تحب اللغة العربية جدا ، وتحبني أنا أيضا (سعداتي ^^)، وصارت الأم تقارن معاملتي لطفلتها ومعاملة تلك الاجنبية ، فتشتكي منها ومن أسلوبها رغم أنها كانت تمدحها في بداية المشوار .


ما أحلانا لو قتلنا شيطاننا الذي يقول لنا "أنت لست أهلا لهذه المهمة " ، نحن أفضل مما نتخيله بكثير ، لا يجب أن ننخدع بقوة المنافس ، لأننا نعرف مقدار قوته لكننا نجهل كل الجهل مقدار قوتنا

4 التعليقات:

  1. أحييك على هذه الروح، وما أحوجنا إلى هكذا تجارب أختي إلهام..
    فعلا: "نحن أفضل مما نتخيله بكثير ، لا يجب أن ننخدع بقوة المنافس ، لأننا نعرف مقدار قوته لكننا نجهل كل الجهل مقدار قوتنا".
    وددت لو تشاركينا يوما بتجربتك مع هذه الفتاة :)
    تحياتي الخالصة لك..

    ردحذف
  2. سررت بتواجدك استاذي الفاضل على مدونتي ، منكم نتعلم معنى المثابرة والاصرار من أجل تغيير واقع المجتمع .

    ردحذف
  3. عرفت بالاصرار.....والاجمل علمت مكامن قوتك ايتها الرااااااائعة

    ردحذف
  4. هو امتحان و تجربة خظتيها أولا جددتى فيها أسلوب الالقاء لتجبيب لغة الضاد لجيل بدئت تطمس هويته و تهجينه الى ثقافة غربية و كذلك رغبة في اثبات ذاتك و تغلب على استادة ذات منهج و تكوين أقل ما يقال عنه احترافي انتصارك هو انتصار حضارة و دين زادته لغة القران العزا و رقي , مبروك لك

    ردحذف